عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان وأمين سرها الشيخ شريف توتيو: يطالب الدول العربية والاسلامية باتخاذ القرار المناسب بحق الحكومة الهندية ردّاً على الاساءة للرسول الأكرم.

عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان وأمين سرها الشيخ شريف توتيو: يطالب الدول العربية والاسلامية باتخاذ القرار المناسب بحق الحكومة الهندية ردّاً على الاساءة للرسول الأكرم.

2022-06-15 Off By user

اعتبر عضو قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان /عضو مجلس أمناء حركة التوحيد الشيخ شريف توتيو : أنّ العنف المفرط الذي تقوم به الشرطة الهندية ضد المسلمين المتظاهرين سليماً ردّاً ورفضاً للتعرّض للرسول الكريم سيدنا محّمد «صلى الله عليه وآله وسلم» بالألفاظ والتعليقات المسيئة من قِبل بعض المسؤولين في حزب بهاراتا الحاكم في الهند وطلباً لمحاسبتهم ومعاقبتهم بما يتناسب مع جريمتهم وعدوانهم البشع المسيء والذي لم يطال المائتي مليون مسلم في الهند بل طال حوالي المليار مسلم في العالم في صميم عقيدتهم، وهذا أمر مرفوض رفضاً قاطعاً وغير مقبول وينبغي على حكومات الدول العربية والاسلامية اتخاذ القرار المناسب بحقّ الحكومة الهندية التي تُعاقب المسلمين المحتجين على ما حصل بكل أنواع التنكيل والتعذيب والاعتقال وهدم البيوت والمحال التجارية إضافة إلى إطلاق الرصاص الحيّ على المتظاهرين المسلمين الهنود ما أدّى إلى استشهاد شخصين ومنهم الطفل «مدثر» الذي تمّ قتله بصورة بشعة على مرأى ومسمع العالم أجمع.

 

وأشار الشيخ توتيو: إلى التشابه الواضح الوقح بين ما تقوم به الحكومة الهندوسية في جرائم واعتداءات بحق المسلمين في الهند، وبين ما يقوم به اليهود الصهاينة في فلسطين المحتلة بحقّ المسلمين والمسيحيين في أرض الإسراء والمعراج.

 

  وطالب الشيخ توتيو: المسلمين في العالم بضرورة التضامن مع إخوانهم في الهند بشتى السبل والوسائل لرفع الضيم والظلم عنهم.